فبراير 03 2015
نظرة على قطاع التحول العمراني
مصنفات: الأخبار إضافة: 3 فبراير 2015 61 المشاهدات

1-) ماذا كانت أفكار هيبو للبناء ش.م حول التحول العمراني كأحد العاملين في هذا القطاع؟
نتيجة للتحول الصناعي السريع الذي حدث في تركيا, وخاصة بعد عام 1960, بدأت عملية الهجرة من القرى إلى المدن بشكل واسع. أدى ذلك إلى تمركز السكان بكثاقة في المدن. ومع الأسف, أدي هذا الأمر إلى ظهور العديد من المشاكل نتيجة لكونها عملية هجرة غير منظمة, مثل تخريب المساحات الزراعية, قصور في وسائل المواصلات والبنية التحتية, نقص في الأماكن المعيشية الاجتماعية, تلوث البيئة. أدى هذا الأمر إلى ظهور ضرورة حتمية لتطوير بنية المدن في تركيا وعلى رأسها مدينة إسطنبول.

2-) كيف يجب التصرف تجاة التحول العمراني؟
بالرغم من إحداث قوانين وخاص بعد زلزال 1999, تنظم عملية إنشاء المساكن, إلا أنه مازال أكثر من 70% من المساكن الحالة لا تزال معرضة للخطر. ويجب على وجه السرعة تجديد هذه المباني في فترة قصيرة. ولكن من الخطأ الاعتقاد بأن عملية التحول العمراني عبارة عن مشروع تعزيز وتجديد للمباني فقط. ويجب تنفيذ عملية التحول العمراني مع إدراك بالحالة الإجتماعية والاقتصادية والثقافية. ومن الخطأ أخذ الأماكن المعيشية من أيدي الأشخاص أو استبدالها بأماكن أخرى. حيث يجب إنشاء عمران جديد متوافق مع الطبيعية, بحيث يوفر للأشخاص الثقة والطمأنينة, ويتناسب مع عاداتهم وتقاليديهم وحياتهم الاجتماعية. ومن قديم الأزل, يسعى الإنسان إلى التواجد داخل مكان يتناسب واحتياجاته الخاصة. ويجب حل هذه المشكلة بمشروعات تمنع النمو السلبي للمدن, وتخريب الأماكن الزراعية والغابات, وتدمير الأثار التاريخية التي تشكل هوية المدن.

3-) كيف تلعب شركة هيبو للبناء ش.م دوراً في مشروع التحول العمراني؟
تساهم مشروعات التحول العمراني في إنعاش قطاع البناء والإنشاءات. الأمر الذي ساعد على منح الفرصة لشركة هيبو للبناء ش.م, لتولي أدواراً كبيرة في العديد من المشروعات. وتتواجد منتجات هيبو للبناء ش.م في العديد من المشروعات التي تنفذها الدولة أو القطاع الخاص. وفي مخيمات العاملين, يتم تلبية استخدام منتجاتها لتلبية احتياجات العاملين, بفضل سرعتها, وحودتها, علاوة على كونها اقتصادية وجمالية. إضافة إلى ذلك, يتم تنفيذ مشروعات لتجديد الأبنية العامة, ويستخدم فيها تصاميم خاصة لأغراض معينة كالمدارس, الحضانات, والمنشأت الاجتماعية, ومكاتب العمل وغيرها. كما أننا نساهم بشكل مباشر في تشكيل مظهر المدينة من خلال منتجاتنا التي تحمل اسم العلامة التجارية هيبو سيتي. ولهذا السبب, فنحن نعلم جيداً أهمية هذه المنتجات في تشكيل الوعي بالتمدن الحديث.

4-) كيف تظهر هيبو سيتي في تنظيم البيئة والمدن؟
تلك المنتجات التي ننتجها تحت اسم هيبو سيتي ضمن إطار الأثاث الجاهز للمدينة, هي المنتجات التي نستخدمها في حياتها اليومية في المدنية, كموقف التاكسي, وشباك تذاكر الحافلات, ونقطة الأمن أمام العمارات, وكابينة موقف السيارات, وكشك البيع المتواجد في الشارع, وكافتيرات الحدائق, وماكينات الصرف الآلي وغيرها.

5-) ما هم الصفات التي تمييز منتجات هيبو سيتي في النسيج العمراني؟
تعمل هيبو للبناء على دمج منتجات هيبو سيتي بالمواد الخام الصديقة للبيئة من خلال تقنيات القرن الواحد والعشرون, وتقييم وإظهار تأثير التصميم العمراني على المفهوم الحديث للتمدن. وتتناغم هذه المنتجات مع جميع أنواع النسيج العمراني بفضل حلولها العملية للأماكن الضيقة, ومظهرها الخارجي المميز والمتناسق, وثراها من ناحية الطلاء الخارجي. ومن أهم ما يمييز منتجاتها, هو التناسق التي تحتوي عليه, حيث المنتجات الحجرية في الأماكن الأثرية, والمنتجات الخشبية في الغابات, والمنتجات المعدنية والزجاجية أمام ناطحات السحاب الحديثة. علاوة على ذلك, فإن كافة منتجاتنا مسبقة الصنع, بما فيها منتجات هيبو سيتي, تنتج باستخدام مواد خام محلية وصديقة للبيئة, بحيث تساهم في الحفاظ على التوازن البيئي والحياة المستدامة.